الصفحة الرئيسية  /  الأخبار  /   تجديد السياسة المتعلقة بمكافحة القرصنة قبالة ساحل الصومال

                      تجديد السياسة المتعلقة بمكافحة القرصنة قبالة ساحل الصومال


آخر التطورات قبالة الساحل الصومالي ، وعلى وجه الخصوص وضع القرصنة.

على الرغم من انعدام هجمات قرصنة ناجحة قبالة سواحل الصومال على مدام العام ٢٠٢٠ ، إلا أن خطر القرصنة والسطو المسلح في البحر لا زال قائم .
في ٤ ديسمبر ٢٠٢٠ ، الوضع الهش في البلاد وخطورة عواقب الهجوم المحتمل على الأمن والسلم الدولي في المنطقة ، دفع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الى اعتماد القرار ٢٥٥٤/٢٠٢٠.
جدد القرار صلاحية الدول والمنظمات الإقليمية للتعاون مع السلطات الصومالية والقوات البحرية الدولية لمدة ١٢ شهرًا كونها الكيانات المشاركة في مكافحة القرصنة قبالة الساحل الصومالي.
التحسينات الأمنية والقضائية في الصومال بالاضافة الى جهود فريق الاتصال المعني بالقرصنة قبالة سواحل الصومال  وفرقة العمل المعنية بإنفاذ القانون  ، وفعالية إجراءات المنظمات والآليات الدولية ، يسَرت الملاحقة القضائية للقراصنة والوسطاء المشتبه بهم. فتبينت الحاجة إلى تعزيز فعالية خفر السواحل الوطني الصومالي ، ولا سيما تنمية موارده البشرية ، والتدريب ، والتجهيز ، وبناء مراكز حرس السواحل.

التفويض الأولي بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم ١٨٤٦/٢٠٠٨ سمح الدخول إلى المياه الإقليمية للصومال واستخدام جميع الوسائل المتوفرة لقمع أعمال القرصنة والسطو المسلح في البحر بموجب القانون الدولي.

قد تم قمع القرصنة قبالة سواحل الصومال ولكن لم يتم القضاء عليها كلياً . لا يزال التعاون الدولي والدعم في بناء قدرات الصومال حاسمين لتأمين الأمن البحري و تنمية السلام الإقليمي.


FOLLOW us 


HUB LIBRARY MEMBERSHIP


Get access to exclusive publications & readings in our library by
registering for a NSD-S HUB membership.


Address

NSD-S HUB
Via Madonna del Pantano
Lago Patria - Italy 80014

Email us

nsd-shub@jfcnp.nato.int

Media-related

+39 081 721 2969

Media Operations

The HUB Manager
Attn: Media Section
Naples, Italy